آخر الأخبار

أندرويد

بيتكوين

تقنية

loading...

الاثنين، 19 ديسمبر، 2016

بالفيديو : مقتل السفير الروسي في أنقرة بإطلاق نار



توفي السفير الروسي لدى تركيا أندريه كارلوف، مساء الاثنين، بعد وقت قصير من تعرضه لإطلاق نار في العاصمة أنقرة، حسبما أعلنت وزارة الخارجية الروسية.
وقالت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا في تصريحات تلفزيونية: "اليوم (الاثنين) في أنقرة ونتيجة لهجوم أصيب السفير الروسي لدى تركيا أندريه كارلوف بجروح توفي جراءها"، مضيفة: "نعتبر ما حدث عملا إرهابيا".
وأوضحت الخارجية الروسية أن مقتل السفير الروسي عمل إرهابي، والموضوع سيتم رفعه أمام مجلس الأمن الدولي، مضيفة: "القاتلون سينالون عقابهم".
وقال رئيس بلدية أنقرة إن القاتل شرطي تركي يدعى ميرت ألتينتاس وعمره 22 عاما.

وفي وقت سابق، أفادت قناة "سي إن إن ترك" أن الهجوم وقع أثناء مشاركة السفير في افتتاح معرض فني في أنقرة، مشيرة إلى إصابة 3 أشخاص آخرين في الهجوم.
وأظهرت لقطات تلفزيونية رجلا يرتدي حلة سوداء أطلق النار على السفير لحظة وقوفه على منصة ليسقط على الأرض، بينما يصرخ الرجل بكلمات عن "انتقام من القتلة في حلب".
وقالت وكالة أنباء الأناضول الرسمية إن قوات الأمن نجحت في تحييد المهاجم، الذي تحصن لفترة داخل المعرض ورفض الخروج.
وحسب مصادر، وقع تبادل لإطلاق النار بعد مطاردة الشرطة للمهاجم، فيما جرت عملية أمنية في موقع الحادث الذي تفقده وزير الداخلية التركي.
وفي وقت لاحق أعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن يطلع على التقارير بشأن الحادث.

مطلق النار على السفير الروسي.
كارلوف اصيب بعد ان قام رجل مسلح بفتح النار عليه بينما كان يزور معرضا فنيا في العاصمة التركية، وقد أشارت وسائل إعلام تركية إلى أن القاتل صرخ: “هذا جزاء القتلة في حلب” كما هتف " الله أكبر"

إلى ذلك، أوضحت مصادر إعلامية أن كارلوف أصيب بعد أن قام رجل مسلح بفتح النار عليه، بينما كان يزور معرضاً فنياً في العاصمة التركية، ونقل إلى المستشفى للعلاج.

وقد اشتبك الأمن التركي مع مهاجمي السفير الروسي في أنقرة.



من هو السفير الروسي أندريه كارلوف؟
كان السفير الروسي "الراحل" لدى تركيا أندري كارلوف، ضحية هجوم بسلاح ناري استهدفه شخصيا، الاثنين، أثناء مشاركته في افتتاح معرض فني في العاصمة أنقرة.
ولد كارلوف عام 1954 في موسكو، وتخرج عام 1976 في معهد العلاقات الدولية في العاصمة، وفي عام 1992 تخرج من الأكاديمية الدبلوماسية.
وبدأ كارلوف حياته الدبلوماسية عام 1976، إذ تبوأ عدة مناصب في وزارة الشؤون الخارجية التابعة للاتحاد السوفيتي ووزارة الخارجية الروسية، فضلا عن المهمات الخارجية التي بعث إليها.
عمل كارلوف في سفارة الاتحاد السوفيتي إلى كوريا الشمالية في السنوات (1979، 1984 وحتى 1986، 1991). 
وخدم كارلوف كسفيرا لبلاده في تركيا منذ يوليو 2013، وهو متزوج ولديه ولد وحيد.
والاثنين تعرض لإطلاق نار خلال حضوره معرضا للفن الروسي في أنقرة، قبل أن تعلن وفاته في وقت لاحق.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لـإعلم وتعلم
تعريب وتطوير ( كن مدون ) Designed By