هديتي للكوتش حليلوزيتش نظير المجهودات الرائعة التي قدمها مع الفريق الوطني الجزائري في هذا المونديال الرائع
طلبنا منه البقاء في كل المنابر ( على الفيسبوك على تويتر على يوتوب)
وأنا بدوري أحببت ان أخلد انجازاته حسب ما توفر لي
وهو عبارة عن عمل ببرنامج الافترافكت يمثل
حليلو دور الإمبراطور القادم من بعيد





مشاهدة ممتعة

شكرا لك ولمرورك